اليونسكو والحكومة المصرية يعملان عن كثب للحفاظ على المواقع التاريخية في القاهرة

Shaima Abulhajj, Cairo Community Manager
Cairo, 6 September 2016

إن مصر القديمة واحدة من الحضارات الأكثر نفوذا في العالم كله طوال التاريخ، حيث تتمتع هذا البلد بثلث آثار العالم.
وتمثل مصر الصراع الدائم بين التنمية والسياحة، والبيئة، والمجتمع المحلي، لكن مصر تمثل دراسة حالة مثالية للبلدان الأخرى فيما يخص تطوير مساحات التراث الثقافي الخاصة بها. ومع العديد من مساحات التراث الثقافي غير العاملة حاليا في القاهرة، تمثل مصر مثالا على طريقة تأثير العمارة على كل من البيئات الطبيعية والبشرية عندما يتم تعجيل المشاريع أو عندما لا تؤخذ البيئة المحلية في الاعتبار عند تصميم وتخطيط المدن.

وفي يوليو 2010، أطلق اليونسكو، بالتعاون مع محافظة القاهرة، مشروع التجديد الحضري للقاهرة التاريخية (URHC) في إطار برنامج أكبر من المساعدة التقنية للحكومة المصرية بشأن إدارة ممتلكات التراث العالمي. ويهدف URHC لإعداد أدوات الإدارة والتخطيط اللازمة للحفاظ على القيم التراثية في المدينة، بالإضافة إلى التنشيط الاجتماعي والاقتصادي والتقدم البيئي والحفاظ على الممتلكات الأثرية.

وتعتزم URHC تعزيز وتطوير سياسة متلاحقة للحفاظ على المعمار الحضاري والتي يجب أن يتوافر بها بعض المتطلبات الرئيسية والتي منها تعريف وتحديد مفاهيم واضحة ومشتركة في الحفاظ على التراث، ليتم تنفيذها من خلال أدوات متطورة للتخطيط العمراني، وكذلك مشاريع ولوائح بناء معينة ودعم قدرات مؤسسية ماهرة ذات كفاءة وخاصة لدى الموظفين الفنيين في الحكومة فضلا عن زيادة ونشر الوعي بقضايا التراث بين السلطات والجمهور الأكبر.

ويهدف المشروع إلى تحقيق بعض الأهداف، بما في ذلك إعداد خطة للمحافظة على ممتلكات التراث العالمي في القاهرة التاريخية والمناطق المرتبطة بها، والتي ستشمل خطة الإدارة المطلوبة بموجب المبادئ التوجيهية التشغيلية للتراث العالمي، بالإضافة إلى إنشاء إطار عمل مؤسسي للقيام بوضع سياسة الحفاظ الحضرية المستدامة، وكذا تعزيز التنسيق والتعاون بين مختلف المؤسسات والإدارات والهيئات التي تعنى بإدارة ممتلكات التراث العالمي. وأخيرا يهدف المشروع لخلق منصة المعلومات المناسبة والمشتركة للحفاظ على المناطق الحضرية.

وعلى الرغم من كون المشروع طموحا جدا، فقد جاء باعتباره خطوة لا مفر منها لحماية والحفاظ على المواقع التراثية المهمة ودمج وسائل الحماية في التخطيط العمراني في العاصمة وخاصة بعد ثورة يناير عندما تضررت العديد من المواقع التراثية القيمة بشدة خلال الاضطرابات السياسية التي شهدتها البلاد.

Close

Photo: Hannah Pethen

Permalink to this discussion: http://urb.im/c1609
Permalink to this post: http://urb.im/ca1609cra